أحـذر من عقاقير معالجة الأنيميا تؤدى الى الوفاة



حذرت دراسة طبية كندية من أن استخدام العقاقير المعالجة للأنيميا والمحفزة على إنتاج كرات دم حمراء بين مرضى السرطان، قد تعرضهم للوفاة، بالإضافة إلى عدد من الآثار الجانبية الخطيرة مثل تكوّن الجلطات الدموية. فيما يوضح الباحثون أن عقاقير معالجة الأنيميا لدى مرضى السرطان تسهم فيما بين 15إلى 16% فى زيادة معدلات الوفاة بين المرضى، التى هى بالفعل مرتفعة نتيجة إصابتهم بالسرطان. ويؤكد الباحثون أنه لا يجب إعطاء عقاقير معالجة الأنيميا بصورة روتينية، خاصة بين مرضى سرطان الدم الذين يتم تغيير دمائهم بصورة منتظمة أو ممن يخضعون للعلاج الكيميائى، إلا عقب إجراء مزيد من الأبحاث والدراسات فى هذا الصدد. وتنجم حالات الأنيميا لدى مرضى السرطان بسبب إصابتهم بالمرض اللعين أو نتيجة لخضوعهم للعلاج الكيميائى، حيث تستخدم عقاقير تعزيز كفاءة وأعداد كرات الدم الحمراء بصورة كبيرة، لتحسين الحالة الصحية للمرضى، خاصة ممن يخضعون لعمليات نقل وتنقية الدم كما هى الحال فى مرضى سرطان الدم.

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock