أكبر بلاد العالم سكانا تعاني عجزا في الشباب



اقترح اثنان من الأكاديميين الصينيين فكرة مثيرة للجدل لتشجيع الولادة حيث يواجه بلدهم شيخوخة السكان.

وتبدو الفكرة عويصة على التصديق بأن الصين التي تعد البلد الأكبر في العالم من حيث عدد السكان تواجه نقصا في أعداد صغار السن، لكن هذا ما كشفته الوقائع والاحصائيات، ولذا فكر الأكاديميين الصينيين في فكرة إنشاء “صندوق الأمومة” التي يدفع الآباء الذين لم ينجبوا سوى طفل واحد غلى دفع ضرائب.

وأثار الاقتراح جدلًا وغضبًا على وسائط التواصل الاجتماعي في بلد يواجه شعبه سياسات صارمة لتنظيم الأسرة في إطار الحزب الشيوعي ، الأمر الذي فرض سياسة الطفل الواحد لعقود.

وتسعى الآن أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان إلى إعادة تنشيط سكانها الشباب فيما تتصاعد المخاوف من أن يؤدي تباطؤ القوى العاملة المتقلصة إلى تباطؤ اقتصادها ، في حين يمكن أن يؤدي عدم التوازن بين الجنسين إلى مشاكل اجتماعية.

وخففت بكين من القواعد المنظمة للنسل في عام 2016 ، مما سمح للناس بأن يكون لديهم طفلين ، لكن حالات الولادة لم ترتفع كما كان متوقعا وهناك تكهنات بأن الحكومة ستخفف القيود.

وقدم الاكاديميان اقتراحهما بحسب ما ذكرت صحيفة ديلي تليجراف،، داعين هؤلاء الذين تقل اعمارهم عن 40 عاما ولديهم أقل من طفلين أن يساهموا سنويا فى صندوق من شأنه أن يعوض تكاليف الولادة عن الآخرين. صدى البلد

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock