ناسا تفجر مفاجأة كائنات فضائية عاشت على المريخ قبل البشر بملايين السنين



فجرت وكالة “ناسا” الأمريكية مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما أعلنت أن اكتشافها جسمًا غريبًا على سطح كوكب المريخ يحتمل أن يعود إلى حضارة كانت تعيش على الكوكب الأحمر، قبل البشر بملايين السنين.

وحسبما ذكر موقع “سي.نت” العلمي المتخصص في أخبار الفضاء، فإن مهمة “كيروسيتي” التي أرسلتها “ناسا” إلى المريخ، اكتشفت في وقت سابق جسما غريبا على سطح المريخ، ورجح العلماء بعد تحليله أنه ليس إلا قطعة من حطام سفينة فضاء.

وأوضح العلماء أن الرقيقة المكتشفة عبارة عن جزء فاتح اللون من سفينة فضائية محطمة، لكن من غير المعلوم مصدرها.

وتكهن العلماء أن هذا الجسم قد يكون، إما حطام سفينة فضاء كانت مرسلة لمهمة وتحطمت وتناثر حطامها في الفضاء ليحط على كوكب المريخ، أو تكون لسفينة فضاء تابعة لكائنات غريبة زارت المريخ قبل البشر، وتحطمت تلك السفينة أو تساقط منها أجزاء ظلت على كوكب المريخ.


هذا الخبر منقول من : صدى البلد

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock