فيلم صيني يسخر من تعامل أميركا مع أزمة كورونا

طرحت الصين فيلم رسوم متحركة قصيرا، يحمل عنوان "ونس أبون ايه فيرس"، تسخر من خلاله من تعامل الولايات المتحدة مع أزمة فيروس كورونا، واستخدمت به رموزا شبيهة بالمكعبات البلاستيكية لتجسيد البلدين.



وتشتبك واشنطن وبكين في حرب كلامية بشأن منشأ المرض الذي ظهر في مدينة ووهان الصينية ثم تحول لجائحة عالمية.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس، إنه واثق في أن فيروس كورونا نشأ في معمل صيني لعلم الفيروسات، لكنه أحجم عن ذكر أدلة على ذلك.

وفي فيلم الرسوم المتحركة الذي نشرته وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) ينفتح ستار أحمر ليكشف عن منصة عليها رموز شبيهة بالمكعبات البلاستيكية، على هيئة محارب من جيش التيراكوتا يرتدي كمامة، وتمثال الحرية.

ويقول المحارب: “لقد اكتشفنا فيروسا جديدا”. فيرد تمثال الحرية “وماذا في ذلك؟ إنها إنفلونزا فحسب”.

ثم يصدر المحارب تحذيرات من الفيروس، ويحصي أبرز الإنجازات التي حققتها الصين في مكافحة التفشي، فيرد التمثال بنوع من الإنكار، فيما تتردد أصوات المؤتمرات الصحفية لترامب التي قلل فيها من مدى خطورة المرض.

ويسأل المحارب التمثال الذي بدأ يحمر لونه، ويصاب بحمى “هل تستمع إلى نفسك؟”

فيرد عليه قائلا: “نحن دائما على صواب لو كنا نناقض أنفسنا”.

وتتهم الولايات المتحدة وبلدان أخرى الصين بتضليل العالم فيما يتعلق بشدة التفشي، وتزايدت الدعوات المطالبة بفتح تحقيق دولي لمعرفة منشأ الفيروس.

وفي مقابلة مع رويترز، قال ترامب إنه يعتقد أن تعامل الصين مع جائحة كورونا دليل على أن بكين “ستبذل كل ما بوسعها” كي يخسرالانتخابات التي تجرى في نوفمبر.

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock