سيدة الأعمال مريم صبحى توفيق مثال مشرف للأنسانية و الخدمة



من هى سيدة الأعمال مريم صبحى توفيق و ما هو الموقف الذى ضربت به المثل فى الأنسانية و الخدمة ؟
كتب / محمد فتحى

مريم صبحى توفيق
أبنة مركز مطاى محافظة المنيا المقيمة بالقاهرة
سيدة الأعمال صاحبة شركة الخطوط الأوربية للنقل والرحلات الداخلية
لنقل رحلات السياحة الداخلية و المسيحية و الأسلامية
( Euro lines ) و مقرها 23أبن النفيس مكرم عبيد مدينه نصر بجوار دار الأرقم
لمن لا يعرفها فهى تتعامل مع أكبر الشركات فى مصر و أكتسبت ثقتهم بحسن تعاونها و ألتزامها و دقتها فى العمل و أشهرهم أوراسكم و غيرها من الشركات و أيضا مع الكنائس و الرحلات الأسلامية فى السياحة الدينية و تتعاون معهم بنسبة خصومات هائلة كنوع من التبرع لوجه الله و عمل الخير .

ما هو الموقف الأنسانى الخدمى الذى فعلته سيدة الأعمال مريم صبحى ؟
أحدى السيدات من محافظة بور سعيد كانت بحاجة لعملية فى مستشفى دار الفؤاد بالقاهرة و لم تجد مكان لأبنها للبيات و عندما تم الأعلان عن ذلك قامت السيدة مريم بالتواصل معى على الفور و قامت بتوفير المكان لأبن هذه السيدة و وجد منها الرعاية و الأهتمام كأنه أبنآ و أخآ لها و فتحت له أبوابها حتى مغادرة المستشفى
هكذا تكون الأنسانية هكذا تكون المحبة هكذا تكون الخدمة

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock