مذكرات شاب مصري



حكاية من شباب مصر

بقلم /  رامي صلاح يعقوب
سني 28سنة
مؤهل دبلوم تجارة.
مجال عملي وده الي حابب اتكلم في انا فني تعدين ده بلغة العلم. او بلبلدي منقب عن ذهب
انا في مجال عملي اكفئ من اي حد معاه مؤهل جيولجي
والفرق بنا كبير بس بتجمعنا حاجة واحدة التعدين أو التنقيب عن الذهب تختلف المسميات ويبقي العمل واحد بس الفرق بنا اني انا خبرة مش دارس وهو دارس بس مش خبرة بمعني أن هو لو جيتوا كده المنجم دهب وقولتلو استخرجلي. هيعرف فيه ولا لا ده لو عرف كمان وهيتوه مني ومش هستفاد منه لأن هو كل الي عارفه انواع الصخور تكونها اشكالها ولو واحد زيي خبرة في عمله. هيعمل حاجة بسيطة جدا. اسمها ششني أو بلبلدي بردة تحليل. تحليل للمعدن يعني اعرف هل المعدن ده موجود ولا لا. ونسبة قد ايه وهل هيغضي تكاليف استخراجه ولا تكاليف استخراجه هتبقي اعلي من قيمته. بس احنا كا دولة مينفعش نعتمد علي الخبرة عشان بيشتغل تنقيب عشوائي انما نعتمد علي الشهادة حتى لو مش هنستفيد منه بحاجة طيب انا كا شاب مش حرام اني ابقي خبرة في مجال زي ده. وانا اققدر افيد بلدي واققدر اشغل معايا مش اققل من 200شاب في كل موقع ده لو بتشتغل عشوائي
طيب لو كدولة حطت ايديها في ايد أصحاب المهارات الي زيي وخلت الي معاه شهادة يحط أيده في ايد الي معاه الخبرة الي زيي مش ده هيبقي عمل عملاق وبدل ما ثروتنا المعدنية بتيجي شركات من اجنبية هيا الي تطلعها احنا اولا بيها في بلدنا. وساعتها مش هيبقي اققل من 3000شاب في كل موقع لان التنقيب ساعتها مش هيبقي عشوائي عارفين كم من العمالة الي هتشتغل. ليه حد زيي يشتغل بره بلده سواق وهو معاه خبرة مش مع واحد دارس ليه كل ثرواتنا لازم شركات أجنبية
ليه مش نفتح المناجم الي الملك فاروق قفلها وقال دي للأجيال القادمة معتقدش أن في وقت اصعب من الظروف دي عشان نفتح المناجم. هيئة الجيولوجيا ايه مصلحتها انها متشفش شغلها
ليه ديما بنبص تحت رجلينا.
انا كشاب اديني 100عامل
واديني تصريح اشتغل. وبمواد ومعدات بدائيه استخرج للدولة قد استخراج منجم السكري. عشان اثبتلكم المنجم بكل معداته ومهندسينة وانا ببعض الشباب والمعدات البدائية نتساوا في الإنتاج وقتها تعرفو حجم الثروة الي بتتسرق مننا واحنا ولا نعرف اي حاجه اتحدي اي حد في هيئة الجيولوجيا يتكلم أو يوافق علي التصريح لينا بلعمل. ولو ده حصل عليا اني أثبت اني ببعض المعدات اعادل انتاج منجم 450 مليون دولار أمريكي ودي تكلفة منجم السكري. طب انا لو معايا مبلغ زي ده اساسا هيبقي دمي محروق ليه وزعلان ليه اني معايا خبرة وصعبان عليا اشتغل سواق. طب ما ممكن الدولة تصرحلنا نشتغل وتاخد رسوم علي التصاريح. او الدولة تنشئ المناجم دي واحنا نشتغل فيها. وتبقي ملكية عامة بس بصراحة مش هيحصل غير الي حاصل لان لو حصل غيرة هيتعارض مع بعض مصالح الأشخاص. دي السودان سابت شبابها واهلها يستخرجوا المعادن بدون فرض رسوم. واحنا ولا عايزين شبابنا يشتغلوا برسوم أو من غير رسوم. ربنا يكون في عونك يا بلد

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock