خطف البنات بين الحقيقه والخيال



خطف البنات بين الحقيقه والخيال

بقلم  / سامى زقزوق

رانيا عبد المسيح حليم
سيده مصريه اعلنت اسلامها هاجت الدنيا وماجت ما بين متشددين اقباط بيبرروا هذا بانها اختطفت واسلمت اسلمه تحت تهديد مخطط ممول من السعوديه والازهر برعايه ىالدوله المصريه !!!!!
وما بين متشددين مسلمين بيعتبروا دخول رانيا فى الاسلام اكبر انتصار وعزه للاسلام ،،،، وبيستميتوا حتى لا تعود تان الى المسيحيه مره اخرى !!!!!

والحقيقه ان اسلام رانيا لاهينقص من المسيحيه بشئ ولا هيزيد الاسلام فى شئ اخر … ومش رانيا هتكون اخر اللى هيشهروا اسلامهن !!!
الا اذا تم معالجه هذا الملف معالجه صحيحه وتعالوا بينا نناقشه فى ظل الامور اللى يتقبلها العقل والمنطق حتى لايكون هذا الملف سبب فى استغلاله من اعداء الوطن لحرق الوطن “لاقدر الله”
اولا : …..
مفيش بنت او امراه بتجبر على شئ بدون رغببتها وبالاخص فى وجود الانترنت وتكنولوجيا السموات مفتوحه على العالم كله ،، بالاضافه الى وصول المراه لاعلى المراكز العلميه واثبتت وجودها فعلا فى هذا المجتمع
ثانيا : ……
اعتنق الاسلام لايكلف الشخص شئ الا النطق بالشهادتين حتى وان كانت لا تفقه ابسط ابجديات الاسلام فبيقبلوها بمجرد ان تنطق الشهادتين بصوت عالى وواضح
وبيتغير بطاقتها بعد ان يعرضوا على الزوج ان يدخل فى الاسلام او يطلقها “فى حاله اذا كانت متزوجه”
ثم يبدوا معها بعد ذلك فى تعاليم الدين ومن صلاه وصوم وزكاه وباقى الشعائر الدينيه الخاصه بالاسلام والمسلمين
ثالثا : ……
لا يخفئ على احد ان اشهار اسلام اى شخص بيكون هروبا اما من مشاكل زوجيه للحصول على الطلاق او علاقه عاطفيه
ومشيخه الازهر تعلم ذلك وكما اشارت سابقا انه يكفئ النطق بالشهادتين وهتتعلم بعد كده

طب ايه الحل فى هذه الازمه التى ترهق نسج الامه ما بين معارض ومؤيد
اولا /////
الاعتراف باننا اهملنا فى الاهتمام بمشاكل بناتنا وعدم التقرب اليهن لمعرفه مشاكلهن وما يستهويهن ،،،، بالاضافه الى فقدان الحب والرعايه فى بيوتنا وبالتالى اى بنت ان لم تجد الحب فى بيت ابيها هتبحث عنه خارجه !!!
وهذا هيؤدى الى انها هتقع فريسه لاى شاب هيتكلم معها كلام عاطفه “اسطوانه عاطفيه”
ثانيا //////
علينا الحزم والتدقيق فى معرفه ومتابعه بناتنا بنوع من التفاهم والمحبه والصداقه لان هذا هيبطل اى مخطط مهما كان قوته ،،،، فاذا كان مخططا من الدوله للاسلمه البنات كما يدعى البعض !!!!
فلماذا لاناخد حظرنا منه ،،، ونكثف فى توعيتهن بدلا ما يقعوا فريسه اهذا المخطط ؟؟؟؟
ثالثا //////
على الدوله ان ترجع جلسات النصح والارشاد كما كانت حتى تقطع السنه كل من يتهمها بانها بتفرض الاسلمه الاجبريه على القبطيات ،،، علشان لما واحده تعتنق الاسلام يبقى بمزاجها على مرئ ومسمع من الجميع ،،، ونبطل ما يقوموا به تجار السبوبه والاختطاف القصرى والاسلمه الاجبريه واكشاك الحريات بالقضيه القبطيه المزعومه واللى بيتاجر بها البعض من الداخل والخارج مستغليين اى كارثه تقع على الاقباط !!!!!!!!

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock