تعرف علي 6 أمراض معدية أكثر خطورة من فيروس كورونا



على الرغم من أن فيروس كورونا المستجد يعتبر من الأمراض المعدية الخطيرة، إلا أن هناك أمراض أخرى قد تبدو أكثر خطورة من عدوى كوفيد-19، إذ تصيب الأطفال والبالغين على حدٍ سواء، وتسفر عن وفاة الكثير منهم سنويًا، فما أبرزها؟
يستعرض “الكونسلتو” في التقرير التالي، قائمة بأبرز الأمراض المعدية الخطيرة على مستوى العالم، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية.
1- الالتهاب الرئوي
يقتل الالتهاب الرئوي الأطفال بشكل أكبر من أي مرض آخر، خاصة في الدول النامية، وعادة ما يصيب الصغار الذين يعانون من نقص الوزن عند الولادة أو ضعف جهاز المناعة، وفي حال عدم تلقي العلاج المناسب، فإن هذا المرض يتطور سريعًا ويقضي على حياة المصاب به.
2- السل
يموت 1.5 مليون مريض بالسل كل عام، ويتم تسجيل 8 مليون إصابة جديدة سنويًا، ويعد المراهقون والبالغون أكثر عرضة للإصابة بالعدوى، كما يعتبر من أسباب الوفاة بين النساء على مستوى العالم.
3- الأمراض المرتبطة بالإسهال
تصيب الأمراض المرتبطة بالإسهال حوالي 2 مليون طفل تحت سن 5 سنوات، حيث يعجز الآباء والأمهات عن فهم خطورته، ما يسبب ضعف جسم المريض، وفقدان كمية كبيرة من السوائل والعناصر الغذائية الضرورية، فضلًا عن الإصابة بالجفاف، ومن بين الأمراض التي يعد الإسهال علامة على الإصابة بها “حمى التيفود وفيروس الروتا والكوليرا”.
اقرأ أيضًا: بخلاف الالتهاب الرئوي 7 مضاعفات جديدة لفيروس كورونا
4- الملاريا
يتوفى مليون شخص سنويًا نتيجة الإصابة بالملاريا، ويعتبر الأطفال من الفئات المعرضة للإصابة بهذا المرض، وكذلك الحوامل، إذ يعرضهن للولادة المبكرة أو الإجهاض، وقد يتسبب في انخفاض وزن الأجنة أو موتهم أثناء وبعد الولادة.
5- الحصبة
من أكثر الأمراض المعدية التي تفتك بالذكور حول العالم، بحوالي 900 ألف حالة سنويًا، وتحديدًا في البلاد النامية، حيث يؤدي فيروس الحصبة إلى الإصابة بمضاعفات خطيرة، مثل الالتهاب الرئوي والإسهال.
6- فيروس نقص المناعة البشرية (HIV)
يعاني أكثر من 33 مليون شخص حول العالم بمرض فيروس نقص المناعة البشرية، ولا يوجد له علاج حتى الآن، ما يؤدي إلى ارتفاع وفياته سنويًا على مستوى العالم.
نقلا عن الكونسلتو

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock