الكنيسة القبطية الأرثوزوكسية بالمنوفية تعلن الانسحاب رسميا من بيت العائلة المصري.



اعلنت الكنيسة القبطية بالمنوفية غضبها لاستمرار اختفاء رانيا عبد المسيح، وعدم تحديد مصيرها ، واعلنت بشكل رسمى الانسحاب من بيت العائلة بالمنوفية، نتيجة الوقف السىء لبيت العائلة وعدم التدخل فى الازمة .
وقالت الكنيسة ممثلة فى مجمع كهنة ايبارشية المنوفية ، نؤكد على وطنية الكنيسة القبطية ومحبتنا الشديدة لوطننا الغالي مصر والذي يعيش فينا ونؤكد على أننا نحيا في دولة القانون التي تراعي حقوق المواطنة ، واحترام حرية المعتقدات وحرية الفكر .

وتابع البيان: رغم مرور ما يقرب من شهر على مشكلة اختطاف في ابنتنا السيد رانيا عبد المسيح حليم ولم نجد اي تجاوب من اي مؤسسة بالدولة وحيث ان خطف البنات و السيدات القبطية هو إساءة للدولة ولكل الاقباط ، الامر الذي نستنكره خصوصا في ظل دولة القانون و تحت قيادة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي .
واضافت حفاظاً على كيان الاسرة وتماسكها وسلامة المجتمع المصري يجدد الاباء كهنة ايبارشية المنوفية مناشدة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتدخل المباشر لانهاء هذة المشكلة , وسرعة ارجاع وإعادة ابنتنا رانيا عبد المسيح حليم ، المخطوفة لأسرتها الممزقة وبناتها الحزينة قلوبهم لغياب الام عنهم ، ولكل جموع الاقباط بمحافظه المنوفية.
ونظرأ للسلبية الشديدة لبيت العائلة المصرية وعدم التدخل الفاعل لحل هذه المشكلة الكبيرة التي تمس كيان الاسرة وسلامة المجتمع المصري، يعلن الاباء الكهنة بايبارشية المنوفية الانسحاب الكامل من بيت العائلة المصرية ومجلسيه ولجانه الثمانية وكافة الانشطة المختصة به .

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock