حاول تصوير النساء أسفل الملابس.. فانفجرت الكاميرا في وجهه



تعرض رجل أمريكي، من ولاية ويسكنسون الأمريكية إلى بعض التشوهات، بعدما انفجرت فيه كاميرا مثبتة في حذائه، حسبما ذكرت الشرطة المحلية الأمريكية.

وأكدت الشرطة أن الرجل، الذي يبلغ من العُمر 32 عامًا، قام بتثبيت الكاميرا في حذائه لالتقاط صور فوتوغرافية من أسفل تنانير النساء، مؤكدة أنه لم يستطع التقاط صور، بسبب انفجار الكاميرا في وجهه.

وحسبما ذكرت BBC، أشار ضابط الشرطة “ديفيد ديكسمر” أن الرجل تلقى علاجا من حروق طفيفة، مؤكدًا أن تصوير شخص تحت ملابسه دون إذنه يعتبر جنحة في ويسكنسون منذ عام 2015، قد تصل عقوبتها إلى السجن 3 سنوات ونصف وغرامة 10 آلاف دولار.

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock