صرخة الى رئيس الجمهورية ..موظفي وزارة الزراعة يستغيثوا من الكورونا



 

صرخة الى رئيس الجمهورية ..موظفي وزارة الزراعة يستغيثوا من الكورونا

 

بقلم/ دكتورة سمر ابراهيم

 

فى الوقت الذى تبذل فيه الدولة كافة جهودها بتوجيهات رئيس الأمة الاب والقائد الفاضل عبد الفتاح السيسى وذلك للحد من الاصابات بفيروس كورونا ( كوفيد _19 ).

 

يأتى من يعبث بمفاصل الدولة فى كياناتها القومية مثل وزارة الزراعة بكافة موظفيها لهدم ثروتها البشرية الذين يعملوا ويكدوا لرفع مستوى خدماتها ولحماية اراضي الدولة من العبث والسرقة .

 

فعلى سبيل المثال: الادارة المركزية لحماية أراضى الدولة الكائنة برقم 1شارع ميشيل باخوم_الدقي بجوار ميدان الصيد آمام صيدلية بناية، والذى يرأسها الدكتور أنور عيسي مسعود، حيث أنه سمح بالتعامل مع الجمهور من جميع محافظات مصر دون اتخاذ أى إجراء وقائي .

 

كما تعاونه فى هذه الطامة الكبرى المهندسة ماجدة حسن ،وهي مكلفة بدرجة مدير عام

، ويوجد بإدارتها اكثر من 13 حالة اصابة منهم موظفين ازواج وزوجات معًا وبالطبع تم عدوى من بمنازلهم .

 

وهنا نستطيع القول كم عدد المخالطين لهم، فهل هذا ينبئ بالأمل من خلاص وطننا الحبيب من هذا المرض الذى ينخر فى أجساد أبناءها ويخطفهم واحد تلو الآخر ؟

 

فهذا ليس فقط ، بل لن يكفيها هذه المسئولة مايعانيه الموظفين فى ظل هذه الازمة.

بل الأدهى من ذلك أنها تهددهم بخصم حوافزهم مالم يمتثلوا لأوامرها بعدم الغياب ، وأيضًا توقيع الجزاءات عليهم اذا انقطعوا عن العمل لعدم مجابهتهم العدوى القاتلة .

 

والطامة الكبرى أنها تطلب استدعاء من يمكثوا بمنازلهم بالتناوب لزيادة الطين بلّة ..رغمًا ان هذا الكيان هو وزارة الزراعة الا انه لايوجد تطهير ولامطهرات ولا توزيع كمامات والاصابات كل يوم بزيادة وسيادة المديرة المُبجلة لاترتعد ولاترحم ..

 

ياسيادة الرئيس لك ان تنظر بعين الأب الراعى لهذا الكيان القومى ومعاقبة من يتآمر على الوطن .

 

ولسيادتكم اصحاب الشكوي المصابين بفيروس كورونا (كوفيد _19 ).

1_ السائق رزق رجب

2_ مهندس ابراهيم شبايك

3_مهندس سيد الشامي

4مهندس عصام احمد

5_مهندس احمد ابراهيم

 

فرجاءًا سيادة الرئيس والاب القائد انقذوا ثروة الوطن البشرية من ايادى العابثين والغير متحملي المسؤلية.

 

_توقيع موظفى الادارة المركزية لحماية أراضي الدولة، و المتضررين من سوء المعاملة لزملائهم المرضي ولخوفهم من تفاقم الوضع أكثر عليهم وعلى عائلاتهم.

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock