لاتقتلوا ٣٠ يونيو



اسامة عيد يكتب لاتقتلوا ٣٠ يونيو
أحرقت ثورة ٣٠ يونيو مشانق الاخوان واعادت وطن للحياة
كانت المدنية تحتضر والتمكين يتوغل في مفاصل الدولة ..والاخونة هدفهم ..إزاحة كل من يقف امام قطارهم
لايتوقف .. سعارهم ضد كل من ينتقدهم .. مثل قبرمفتوح
باعوا حلم الإصلاح بثمن بخس .. وعودهم زائفة … يزحفون
مثل الافاعي نحو كل مايضمن لهم البقاء …
بدأت تمرد.. بعدها بايام بدأت تهديداتهم ..للكل واعتداءاتهم
فضحتها ووثقتها الميديا … ينهشوا .. البلطجة هي الحل !
أين شعاراتكم ..وأين الحرية.. وأين العدالة ..مجرد شعار
لجانهم الالكترونية تنهش وتهدد وتتوعد …
احدهم وكان حديث الخروج من السجن ..كتبها لي مباشرة
سنعلقكم علي المشانق في ميدان الثورة …!!
اي ثورة ياابن الافاعي وحفيد القتلة ..وتابع..الخايب .
من يطلق علي نفسه الشاطر وهو مجرد سمسار سياسة !!
المنظراتية واصحاب لامؤاخذة فصيل سياسي ..صدعونا
اصابهم عوار وعاشوا اوهام مشاركة القتلة السياسة .
التشكيك في أن يستيقظ الوطن من الكابوس ..
منهج .. الاحباط ..التخويف ..الترويع ..لامفر …
ولكن ٣٠ يونيو .. اعادت الحياة ..للوطن ..
٧ سنوات ومصر تحارب وتقدم شهداء ابرار
٧ سنوات تتصدي لحرب اعلامية قذرة وابواق مرتزقة
لاتقتلوا ٣٠ يونيو .. احموها ..جددوا الأمل
القيادة تدعم المواطنة .. حقيقة .. ولكن منابع التطرف
موجودة تتغذي علي اشلاء الاخطاء … وابواق التكفير
الفساد موروث ولكنه يتوحش مستغلا أزمات وطن
بقايا حزب الاوهام …لاهم لهم سوي مزيد من التنظير
يبقي الحلم .. في مزيد من الحريات .. لامقايضة علي أمننا
بالحرية .. الحرية اعظم وطن … ولاتفريط فيها ولاإفراط
لقد دهسنا الافاعي ..وينهشنا الفساد بلارحمة .
الاصلاح لايتم ومن يتصدرون المشهد ثيابهم ملطخة
لايستطيع الزمن غسلها … ولا اموالهم المشبوهة .
الاعلام لن يدعم وطن … برؤية واحدة !!
الاعلام ليس فضائح ..نميمة ..اخبار ساخنة
الاعلام هو مرآة الشعوب ونبضها وآلامها ..
الدبلوماسية تنام في العسل مثل الولاة ايام العثمانيين
لاهم لهم سوي البدلات ..واما الدفاع عن بلدهم
حين ميسرة .. او بالاستعانة بوجوه ترتدي مئات الاقنعة
المؤسسات الدينية ..تحتاج أن تنشر تنوير لاتدين .
تجديد لاتجميد ..تواصل ..لااوامر ..!!
الاحزاب اغلبيتها يثير ببطء مثل السلحفاة .
التعليم .. التعليم …التعليم .. اكبر أزمة .
الصحة ..خدماتها تتحكم فيها شركات لاتعرف الرحمة
الشعب .. يحتاج الي ثورة حقيقية .. ثورة تغيير ..يتحرر من
ثقافة ..الحكومة امومة .. والقيادة أب .. !!!
لنتعلم .. ٣٠ يونيو انقذتنا من مصير دموي ووطن مشتت
ولكن حتي هذة اللحظة نحتاج الي تكاتف حتي نستمر
لاننا نعيش واقع صعب الفساد والمؤامرات وتجار الاوطان
واما قبل … لاتضيعوا وطن.. بالتواكل .. ادعموا وطنكم
بالعمل ..نحن فعليا شعب لايعمل … لولا الفلاح وتعبه
ماوجدنا قوت يومه …لولا الجيش ماوجدنا حدود
تحرورا من قيود الوظيفة وابحثوا عن الإنتاج ..
اجدادكم لولا الإنتاج .. ماصنعوا حضارة ولاتاريخ
سننتصر في معركة الحياة بثلاث ..الحرية والعمل والعدل

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock