الخدمة والذات المزيفة بقلم/ ساميه نجيب



الخدمة والذات المزيفة

بقلم/ ساميه نجيب

ابدأ مقالي المتواضع عن الخدمة ، وسوف اسرد رأيي الشخصي ، وبكل تأكيد سوف نجد من يتفق ومن يختلف معي .

شاهدت بخدمات كثيره وجود اشخاص مزيفة بكثرة .. بمعني ان حقيقتهم شيء وظهورهم بشكل زيف شيء اخر يتحدثون عن المحبه والخدمه وهم من اكثر الاشخاص التي تحتاج الخدمه يتحدثون عن العفه والطهاره وهم قلوبهم ملوثه بالحقد والكراهيه والنفسنه من الاخرين ، وهناك كثيرا من نردد ( فاقد الشيء لا يعطيه ) لا تتظاهر ان حبك لله جعلك خدام له وخدام للناس .. للاسف انت لست خادم لله انت تخدم ذاتك بظهورك الخادم الامين او الخادمه الناريه التي لا مثيل لها مع رسم المثاليه لكي تلحق بعريس ما 😃 هؤلاء يفضحون انفسهم بأنفسهم وسريعا ما يسقط قناعهم المزيف بمواقف عديده ويخرج علينا الشكل الاصلي لهم ويعتبرون انفسهم من يقودون غيرهم و الموكب …

يشعرون بنقصهم وتكملته من الآخرين بأي أسلوب حسب فكرهم اذا كان لديهم فكر من الأساس . ( ليس كل من يخدم هو من الله ) نهيك عن محاضرات اعداد الخدام ان لم اعد نفسي اولا ان اصلح ما فسد بداخلي وانقي نفسي واتضع واعرف معني الخدمه الحقيقيه من داخلي ، واعي ايضا انها مسؤوليه احاسب عليها ولا تهاون بها وان اعي اني خدام للجميع كما علمنا السيد المسيح بغسل ارجل التلاميذ ، وأن احب الجميع ونسيان الذات بالخدمه لان الخدمه ليست سلطه ولا منصب بل بالعكس ، وليس كل من يجلس بالصفوف الاولي له مكانه خاصه بالسماء ( هناك اخرون اولون واولون اخرون ) وليس كل من قال يارب يارب هكذا يقول الكتاب ولست انا .. يسوع كان يجول يصنع خيرا يأتي بنفوس عملنا ثقافه الحوار مع السامريه لم ينتهرها ولم يقول لها انتي كاذبه بل وصل ما يريده بكل محبه فالخادم ليس بفصل ويمسك العصا للاخرين كما نري اليوم للاسف عندما اتجاهل كل هذا ( فأنا لست بخادما ) بل اتظاهر بالخدمه .. حافظ مش فاهم .. نري ايضا بعض الاباء ينتقدون اولادهم بالخدمه ويتحدثون عنهم مع المقربين وكأنهم اعداء ووصفهم بشياطين تحاربهم مع انهم مدعيين لجذب النفوس الضعيفه وليس للحديث عنهم بما لا يليق .

نري اشخاص تترك الكنيسه وتأخذ موقف بسبب خادم او كاهن ويشعرون بالاحباط واليأس لانهم سقطوا عن مخيلته التي رسمها الكتاب المقدس ذات يوم ، ويبدأ يعيش بصراع داخلي بين كلام الكتاب والواقع الذي امامة .

فلا ننسي جميعا انك ذاهب الي الكنيسه يعنى ذاهب الي مقابلة الله ونوال النعمه ، ولا تنسي ايضا ان كل ما يسير حولك الله يشهده ويحاسب عليه لانه يريد رحمه لا ذبيحه ويجب ان تعي جيدا انك تذهب الكنيسه اي بيت الله وليس بيت الكاهن او الخادم ولا تترك شيء يعثرك كما يعثر غيرك ويسقطهم .

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock