حفلة زفاف تتقلب لصالة حزن بتوديع عروسة الجنه في يوم فرحها لقبرها



حفلة زفاف تتقلب لصالة حزن بتوديع عروسة الجنه في يوم فرحها لقبرها

عروس الجنة ببنها ارتدت الكفن بدلا من الفستان.. إسراء تتوفى قبل ساعات من حنتها بالسكتة القلبية.. والدها: “كانت فرحانة بتمام ليلتها بين أصدقائها”.. وصديقتها: “قالت لنا قبل ما تنام فرحتى مش هتكمل غير بيكم”.. صور

حالة شديدة من الحزن سيطرة على قرية أكياد دجوى فى القليوبية، بعدما شهدت وفاة عروس قبل حفل زفافها بساعات، لتنتقل إلى بارئها وتلتف فى كفنها بدلا من فستان الزفاف الذى تحلم به كل عروس فى سنها، وتتحول الأفراح والزغاريد والزينة فى منزل والدتها بالقرية إلى حزب وبكاء ونحيب، وتملأ الدموع الوجوه بدلا من أن ترتسم عليه الفرحة، حيث ودع أهالى القرية العروس إسراء محمد، والتى توفيت بالسكتة القلبية يوم حنتها.

فى البداية قال محمد إبراهيم حلمى، والد العروس، إنه راضٍ بقضاء الله وقدره، مشيرا إلى أنه يعيش مع أبنائه فى القاهرة، وجاء للقرية مسقط رأس والدتها ليقيم لها حنة وسط أخوالها، والذين أصروا على إقامة شادر كبير لها، للتعبير عن فرحتهم بها، موضحا أن والدتها توفت منذ سنوات وخطفتها السكتة القلبية كما خطفت نجلته أيضًا فجأة، مشيرًا إلى أن العروس كانت مثالًا يُحتذى به فى الأدب والأخلاق وحب الجميع، وكان وجهها بشوشًا لا يعرف العبس أو الضجر

العريس

وأكد “حلمى”، أن العريس من مدينة بنها وعقد قرانه عليها منذ أسابيع فى شهر مايو الماضى، وتم تحميل المنقولات الزوجية وفرش شقتها بالكامل منذ عدة أيام، استعدادًا للزفاف، مؤكدًا أن ابنته كانت فى غاية السعادة والفرح، موضحا أن العروس قضت ليلة الحنة مع أصحابها وأقاربها حتى فجر يوم الوفاة، وكانت سعيدة جدًا، وفى ظهر يوم الحنة حاول إيقاظها، لكنها لم ترد وجلبوا لها الطبيب الذى أكد أن الفتاة توفت بالسكتة القلبية

دعوة الفتاة لحفل زفافها

ومن ناحيتها روت أسماء محمود صديقة إسراء محمد، تفاصيل الساعات الأخيرة قبل وفاة صديقتها، وقالت إن صديقتها انتهت من فرش شقتها، ورسمت حنتها لكنها ملحقتش تفرح، وتم دفنها يوم حنتها، مشيرة إلى أن صديقتها كانت سعيدة جدا، وتنتظر فرحها بصبر كبير وفرحة غامرة بعد سنوات الحزن التي عاشتها بعد رحيل والدتها، فكانت فيها الأم لأخيها الأصغر.

الخطوبة

وأضافت “أسماء” لـ”اليوم السابع”، أن صديقتها ظلت تحاكي باقى صديقاتها حتى ساعات متأخرة من أمس الأول للتأكيد عليهن بأن فرحتها لن تكتمل إلا بوجودهن إلى جوارها، ومشاركتها فرحتها، مشيرة إلى أنها خلال التجهيز لم يظهر عليها علامات مرض بل كانت في قمة سعادتها

العروسان

وتابعت أن الجميع تسابق على المتوفاة لمساعدتها نظرا لحسن خلقها مع الجميع، وأنها لم تعبس يوما فى وجه أى شخص فأحبها الجميع، وتسابق الجميع لمساعدتها فى تجهيز منزل الزوجية، التى أغلقته قبل حنتها بعد تأكدها من أنه على أتم استعداد، لتبدأ الاستعداد لحفل عرسها الذى كان من المقرر اليوم وحنتها التى كان مقرر لها يوم وفاتها.

وتلقت أسرة عروس الجنة بقرية إكياد دجوى التابعة لمركز ومدينة طوخ بالقليوبية، عزائها عقب الانتهاء من أعمال الدفن، بدلا من استقبال التهنئة بحفل زفافها الذي كان من المقرر له اليوم الأربعاء، لتحول المكان الذى كان من المقرر ان يكون شادرا لحفل حنتها، لكنها اليوم تحول لمكان عبست به الوجوه لاستقبال العزاء.

تلقى العزاء للعروس
وشهدت مواقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” تداول نعى للفتاة المتوفاة بشكل كبير بمدينة بنها، فهى إسراء محمد الطالبة بمعهد فنى صناعى بشبرا الخيمة، تبلغ من العمر 21 عاما، تعرضت لسكتة قلبية فور استقياظها من النوم يوم حنتها، وعلى الرغم من تقديم الإسعافات الأولية لمحاولة إفاقتها،إلا أنها فاضت كانت قد فاضت روحها إلى بارئها في الحال.

تلقى العزاء للعروس
وأقبل الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” على الدعوات للفتاة المتوفاة، والسؤال لها بالرحمة والمغفرة، كما لاقى منشورها الأخير بدعوتها لصديقاتها لحفل زفافها آلاف من الدعوات بعد رحيلها.

المصدر اليوم السابع

الرابط المخصتر للمقال:

تابعنا على تويتر والفيسبوك واليوتيوب ليصلك كل ما هو جديد

صفحتنا على الفيسبوك |صفحتنا على تويتر
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية  وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكامله. 
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock